أخر الاخبار

الأربعاء، 21 يناير 2015

ناشط يتحدث عن مشاركة «قوات أردنية» في القتال ضد «داعــش»

مقتل أول جندي أمريكي بالعراق يكشف عن وجود قوة قتالية خاصة في المنطقة


طنش وامشي  - اخــبــار الـعـالـم


كشف ناشط سياسي أردني مقرب من التيار السلفي الجهادي عن وجود نخبة من الجنود الأردنيين يقاتلون الآن في العراق ضد تنظيم الدولة الإسلامية في محيط بعض مناطق شمالي العراق.
وشجب الناشط الشيخ محمد خلف الحديد ما وصفه بإرسال قوات أردنية لقتال «الدولة الإسلامية في العراق والشام»، متمنيا إرسالها لتحرير الأقصى ومقاتلة الجيش الصهيوني.


وحسب بيان أصدره الشيخ الحديد وخص به «القدس العربي» فإن عديد القوات الخاصة الأردنية التي تقاتل فعلا في الاشتباك البري حاليا في محيط شمالي العراق قد وصل إلى 4000 جندي من نخبة القوات الخاصة مسلحة بأحدث الأسلحة وترتدي زي قوات البيشمركة الكردية للتمويه.


وتحدث بيان الحديد ايضا عن مشاركة سربين من الطائرات الأردنية وطائرات أباتشي وعن اشتباكات حصلت فعلا في جرف الصخر وعن جهود للقوات الأردنية في سقوط»زمار»التي كانت بيد قوات تنظيم الدولة وتسليمها للأكراد.
ولم تعلن السلطات الأردنية عن مشاركة بالقوات البرية،فيما لم تصدر تعليقات رسمية تصادق على ما ورد في بيان الحديد.

وكان العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني قد اعتبر خلال لقاء الأسبوع الماضي بكتلة برلمانية الاشتباك البري واجب قوات الجيشين العراقي والسوري، مشددا على أن بلاده لن تكون جزءا من اي قوات برية ضمن عمليات التحالف تستهدف قوات تنظيم الدولة.


بيان الحديد تحدث عن قوات أردنية تقاتل إلى جانب الأكراد في كوباني عين العرب ايضا، معتبرا أن زيارة رئيس الوزراء العراقي حيدر عبادي لعمان الاثنين هي لتقديم الشكر للأردن على دوره في القتال ضد تنظيم الدولة.


جاء ذلك فيما أعلنت وزارة الدفاع الامريكية وفاة أول جندي أمريكي في الحملة ضد تنظيم «الدولة الاسلامية» على البرحيث توفي عريف البحرية شون بي نيل (19 عاما) في بغداد ، في حادث سمّاه البنتاغون «غير قتالي» لا يزال تحت التحقيق.


وينتمي الجندى الى كتيبة تم استدعاؤها الى الشرق الاوسط في الشهر الماضي كجزء من فرقة العمل الخاصة بالقوات البحرية والجوية والارضية في القيادة المركزية المركزية، وتتألف الكتيبة من حوالى 2300 من مشاة البحرية وعدة طائرات، وتم نشرها لدعم عمليات الامن في الشرق الاوسط والرد على حالات الطوارئ.


وكشف الاعلان عن مقتل نيل على ان الفريق يعمل في العراق التي شهدت معارك في الاونة الاخيرة حول المنطقة الخضراء في بغداد.


وفقد الجيش الامريكي جنديا آخر في عرض البحر في وقت سابق هذا الشهر بعد ان سقط من طائرة مقاتلة اثر وقت قصير من اقلاعها.

وأشار الرئيس الامريكي مرارا وتكرارا الى انه لن تكون هنالك قوات امريكية مقاتلة في العراق او سوريا لمحاربة «داعش». وقالت القيادة المركزية الامريكية ان ما يقارب من 150 من مشاة البحرية هم قوة مهمة في العراق لتوفير الامن الاضافي لموظفي الولايات المتحدة. 

«القدس العربي»









..

جميع الحقوق محفوظة |وكالة طنش وامشي الاخبارية| ©2014